إطلاق مشروع غزة الطارئ "المال مقابل العمل ودعم العمل الحر" بقيمة 17 مليون دولار أمريكي
رام الله: في ظل تصاعد معاناة سكان قطاع غزة، سيما ارتفاع نسب الفقر والبطالة؛ أعلن معالي وزير العمل الدكتور مأمون أبو شهلا عن البدء في تنفيذ مشروع غزة الطارئ "المال مقابل العمل ودعم العمل الحر" الممول من البنك الدولي بقيمة 17 مليون دولار، والذي سينفذ من قبل مركز تطوير المؤسسات الأهلية الفلسطينية بالتنسيق والتعاون مع وزارة العمل ووزارة المالية والتخطيط ووزارة التنمية الاجتماعية والصندوق الفلسطيني للتشغيل والحماية الاجتماعية. ويهدف هذا المشروع الذي سيتم تنفيذه على مدى ثلاث سنوات إلى تزويد الشباب المستهدفين في قطاع غزة بدخل مالي مؤقت وزيادة فرص العمل الذاتي من خلال الانترنت. ومن المتوقع أن يستفيد من هذا المشروع ما يزيد عن 5,000 شاب وشابة في الفئة العمرية من 18 إلى 34 عاماً، ومن المتوقع أن تكون نسبة النساء المستفيدات 50 في المائة على الأقل.
Search