جمعية مزارعي قلقيلية تلتقي المزارعين اصحاب الاراضي التي اتت عليها النيران في عزبة الطبيب شرق قلقيلية

قام وفد يمثل جمعية مزارعي محافظة قلقيلية بجولة تفقدية للاطلاع على حجم الخسائر النهائية في اراضي عزبة الطبيب والتي اتت عليها النيران قبل حوالي أسبوع وقد التقت الجمعية بمجموعة من أصحاب الأراضي الزراعية والذين قامو بوضع الجمعية بصورة الأوضاع الحقيقية وحجم الخسائر والتي لحقت بأراضيهم الزراعية شاكرين الجمعية في الوقت نفسه على عملية مشاركتها للمزارعين في عملية اخماد النيران والتي أتت على مجموع أراضي واشجار زيتون معمرة.

مدير عام الجمعية، السيد أمجد عمر، اعرب عن تقديره العميق لهؤلاء المزارعين والذين قاوموا النيران بكل الوسائل والتي استطاعوا الوصول او الحصول عليها مؤكدا ا هذا الموقف قد اثبت بما لا يدع مجال للشك المقولة والتي تقول ان المزارع هو اكثر انتماء للأرض بحكم ارتباطه المباشر بها
مضيفا ان الجمعية قد ادرجت هذه المنطقة ضمن اهتمامها واقرت تنفيذ مجموعة من الانشطة فيها تتمثل في عملية زراعة اشجار الزيتون وبناء الجدران الاستنادية وحفر ابار لجمع مياه الامطار فيها تعزيزا لصمود المزارعين وتاكيد من الجمعية على ضرورة الوقفة الجادة والمسؤولة من قبل الجميع لاعادة هذه الارض لانتاجيتها السابقة.

والجدير بالذكر ان الجمعية كانت قد زارت الاراضي يوم اندلاع الحرائق واعدت تقريرا وثق الخسائر كافة مدعم بالصور وشهادات المزارعين

Governorate