مركز اجيال يفتتح ملتقى التفاعل الشبابي الوطني

نابلس -افتتح مركز اجيال للتطوير التربوي والتنمية المجتمعية ملتقى التفاعل الشبابي الوطني ، والذي يستمر لمدة ثلاث ايام ، ويشارك في الملتقى عدد كبير من الشباب من الفئة العمرية(18-25 ) من خارج محافظة نابلس ، اضافة الى عدد كبير من المشاركين من محافظ نابلس ومتطوعي المركز ومنتسبي دائرة العمل الشبابي ، وقد بدأت الوفود لمشاركة في الملتقى الوصول الى المركز الساعة الثانية بعد الظهر ، وسيستضيف المركز كافة الوفود ، لمناقشة وضع اطار فكري تعبوي لقضايا متعددة تخص الشباب تتصدرها قضية اللاجئين ، وخصوصا ان هناك العديد من المشاركين من مختلف مخيمات الضفة الغربية ، هذا وقد اصدرت اللجنة التحضرية للملتقى بيانها الصحفي الاول ، والذي اكدت فيه عن نجاح فعاليات اليوم الاول وبرامجه ، حيث تم استقبال الوفود ، والترحيب بهم وتقديم ضافة له ، والتعارف وكسر الجليد، ووضع المشاركون في اهداف الملتقى ، حيث رحب كل من (هبة عبد الله داوود) ، و(سامح بني شمسه) بكافة الحضور كاعضاء للجنة التحضيرية للقاء وقدموا للمشاركين فكرة الملتقى والاهداف المرجوه منه ، وتم التعريف بكل المشاركين ، ومن ثم انتقل المجموع الى حلقة نقاش عن الفعاليات التي ستيقوم بها المركز ، ومن بعد ذلك عقدت ندوة بعنوان حق العودة واقع وافاق ، حاضر فيها الدكتور حسن رمضان ، والاستاذ يوسف حرب ، وادار اللقاء الاعلامي والصحفي امين ابو وردة ، حيث عقد اللقاء في قاعة مركز شباب بلاطة ، وتناول الدكتور حسن رمضان دور المنظمات اليهودية في تكريس مفردة التبادل السكاني من خلال محاولاتهم اجبار العالم الاعتراف بان هناك لاجئين يهود ولهم حقوق، وقدم العديد من المداخلات التاريحية ، كما تناول الاستاذ يوسف حرب منسق لجنة سنعود ،ورئيس الهيئة الادارية لمركز شباب بلاطة ، سرد تاريخي لقضية اللاجئن ، واهمة قضية اللاجئن والقرارات التي تصون هذه الحقوق ، وقد قدمت العديد من المداخلات من المشاركين ، على مدى ثلاث ساعات متتالية ، وكانت الندوة تعكس مدى تعطش الشباب لتناول موضوع حساس في ظروف معقدة ، وبعد انتهاء الندوة ، استمرت فعاليات اليوم الاول ، وحسب تصريحات اللجنة التحضيرية فان اليوم الثاني سيكون مكتظ بنشاطات فكرية تعبوية ، سوف تتمخض عنها نتائج الملتقى في يومه الاخير

Governorate
Major Sector