مركز أجيال يعقد ورشة عمل حول كيفية تعامل الأسرة مع قضايا الأبناء

مركز أجيال يعقد ورشة عمل حول كيفية تعامل الأسرة مع قضايا الأبناء

عقد مركز أجيال للتطوير التربوي والتنمية المجتمعية، ورشة عمل في قرية زيتا جماعين وبالتنسيق مع جمعية زيتا النسائية حول كيفية تعامل الأسرة مع قضايا الأبناء.
تناولت الورشة عدة محاور الأول: مرتكزات التعامل الأسري في العصر الحديث المبنية على الصدق، والصراحة، والانفتاح، الحوار والمناقشة الدائمة، والمحور الثاني : تناول قضايا الطفولة والإشكاليات المتعلقة بها، مثل العدوانية، الكذب، التسرب الدراسي، الغيرة... الخ.
وتناول المحور الثالث مرحلة المراهقة والإشكاليات المتعلقة بها، وكيفية التعامل معها ، وقد تطرق المشاركون وفي أجواء نقاش هادف إلى العديد من القضايا النفسية والاجتماعية التي تعاني منها الأمهات في تعاملهن مع قضايا الأبناء، وحاول المشاركون الوصول إلى حلول هادفة يمكن تطبيقها في الريف الفلسطيني، وتحديداً المناطق المهمشة.
هذا وقد حضر الورشة العديد من الأمهات والمهتمين في هذا الموضوع، وقد أدار الورشة كل من (فوزية شلباية)، و(سامح بني شمسة)، الذي صرح هذه النشاطات تأتي استكمالاً لإعلان سابق صادر عن وحدة التدريب في مركز أجيال أنه سيقوم بعقد العديد من اللقاءات في ريف نابلس .
من جهتها شكرت السيدة( زهوة عساف) رئيسة جمعية مركز أجيال على هذه الورشة، مبدية كل اهتمام في نشاطات مستقبلية مع مركز أجيال ، الذي تنطلق كافة طاقاته للعمل في محيط اكبر وأوسع لتعم الفائدة قطاعات أوسع واشمل .
وأكدت خلود حجير من الدائرة الإعلامية أن النشاط مقدمة لنشاطات أخرى سيقوم بها المركز مع الجمعية وجمعيات أخرى تم التنسق معها ، وان هذه النشاطات تأتي للانطلاق نحو هدف تحقيق معادلة الاندماج في كافة المستويات الاجتماعية والجغرافية .

Governorate
Major Sector