للسنة السادسة ...مركز أجيال ينفذ حملة (ابتسامة العيد) لتوزيع الملابس

للسنة السادسة
مركز أجيال ينفذ حملة (ابتسامة العيد) لتوزيع الملابس

4-9-2010
الدائرة الإعلامية – خلود حجير - شرع مركز أجيال للتطوير التربوي والتنمية المجتمعية وللسنة السادسة على التوالي بتنفيذ حملة (ابتسامة العيد) ، وهي حملة يقوم بها المركز سنويا بالتنسيق مع المؤسسات المحلية ، بحيث يقوم المركز بتوزيع الألبسة على الاسر المستورة والمحتاجة في منطقة نابلس ومخيماتها ، وقد قام المركز من خلال دائرة العمل الشبابي بتوزيع الملابس على اكثر من 200 أسرة محتاج ضمن آليته السنوية المعتمدة والقائمة على الوصول الى اكثر الفئات المهمشة والمتضررة نتيجة الضائقة الاقتصادية التي يعيشها شعبنا ، وذلك من خلال جهد كبير ومتواصل لمتطوعيه والعاملين به انعكس إيجابا على أداء الفريق ونوعية وجودة الملابس التي قدمت ، هذا وقد أدار فريق التوزيع لجنة خاصة أقررت الأسماء والقوائم برئاسة عضو اللجنة المالية( فاطمة قنديل) وعضوية عدد من قيادات العمل الشبابي ، هذا وقد انتهت المرحلة الأولى من التوزيعات لكافة الأسر ويتوقع ان تنتهي الحملة في نهاية الأسبوع الحالي وهذا بعد أن أقرت إدارة المركز توفير دفعة ثانية من التوزيعات بناء على الطلبات التي تلقاها المركز من المجتمع المحلي ، وحسب ما أكدت اللجنة المشرفة ، ان التوزيع في المرحلة الثانية سينحصر على أطفال من فئة عمرية 5-10 سنوات المقبلين على المدارس ، هذا وقد شكرت اللجنة المشرفة على حملة ابتسامة العيد الدكتور حسن رمضان رئيس الهيئة الادارية على جهد الكبير الذي بذله في توفير اكبر كمية ممكنه من الملابس ، الذي صرح قائلا كل الشكر لكل من تعب في هذا العام وهذه الحملة السنوية هي التي نتوج بها إحساسنا بالفقراء والمحتاجين ، وقد شكر كل المؤسسات التي تعاونت مع مركز أجيال ، وأضاف ان الحملة شارفت على النهاية واعدا أن يستمر عطاء فريق العمل ، مشددا ان المشاركة المجتمعية تتجلى في الوصول الى الأغلبية الصامتة التي لا تطلب حاجتها ، وبالتعاون مع اهل الخير والمؤسسات التي تحمل الهم الوطني

Governorate
Major Sector