إرادة الشعوب تنتصر على غطرسة الاستعمار

 
أشقاءنا في الجزائر...
 
منكم نستلهم الأمل بتحرير جثامين ابنائنا الشهداء من مقابر الأرقام وثلاجات الاحتلال الاسرائيلي، والتي مضى على احتجاز بعضها ما يزيد عن الـ  60 عاماً، فالشعب الفلسطيني كما الشعب الجزائري قدّم - وما زال يقدم - خيرة أبنائه من اجل نيل الحرية والكرامة والاستقلال، حيث تحتجز سلطات الاحتلال الإسرائيلي ما يزيد عن 316 جثماناً لشهداء فلسطينيين ارتقوا في سبيل تحرير فلسطين من الاحتلال، فكما ناضل الجزائريون - ولسنوات طويلة - لاستعادة رُفات شهدائهم الشاهدة على غطرسة وعنصرية المستعمر، فعهداً علينا أن نستكمل مسيرة النضال ضد الكيان العنصري الاستعماري الذي يسعى لِطَمس صفحات النضال والبطولة باحتجازه جثامين شهداء الشعب الفلسطيني.
 
Governorate