اختتام مشروع" تعزيز الدمج الاجتماعي للأشخاص ذوي الإعاقة في مجتمعنا الفلسطيني"

وساند الرحلة نشاطات ترفيهية للأطفال من العاب وغناء ورقص، عبر أجواء الفرح والمرح، وتم توزيع قبعات على الأطفال تحمل شعار التوحد.
 
 
واعتبرت الرحلة أيضا تكريماً للأمهات اللواتي شاركن بتدريبات المشروع لبناء قدراتهم بالاتصال والتواصل والتسويق والأساليب الصحية والعلمية للتعامل مع الأطفال المصابون باضطراب التوحد.  علماً بان هذا المشروع نفذ بالتعاون مع مؤسسة الايدوك ايد (EducAid) وجمعية أصوات وبتمويل من الاتحاد الاوروبي.